يا أهل السنة لا تختلفوا فأنتم قليل

 |  قسم: غير مصنف  |  الشيخ :  |  المشاهدات: 448

1 – عن الحسن – رحمه الله – قال : ( يا أهل السنة ترفقوا رحمكم الله فإنكم من أقل الناس.)
المصدر:
اللالكائي : 1/57/19

2 – قال أيوب – رحمه الله – :
( إني أُخبر بموت الرجل من أهل السنة وكأني أفقد بعض أعضائي. )
المصدر:
اللالكائي : 1/60/29،
وحلية الأولياء : 3/9

3 – عن سفيان الثوري – رحمه الله – قال : ( استوصوا بأهل السنة خيرا
فـــــــــــإنهم غرباء. )
المصدر:
اللالكائي : 1/64/49.

4 – عن سفيان الثوري – رحمه الله – يقول : ( إذا بلغك عن رجل بالمشرق صاحب سنة وآخر بالمغرب فابعث إليهما بالسلام وادع لهما ما أقل أهل السنة والجماعة. )
المصدر:
اللالكائي : 1/64/50.

5 – قال الإمام أحمد – رضي الله عنه – في آخر رسالته التي أرسلها للإمام مسدد بن مسرهد – رحمه الله – : ( أحبوا أهل السنة على ما كان منهم . أماتنا الله وإياكم على السنة والجماعة ، ورزقنا الله وإياكم اتباع العلم . ووفقنا وإياكم لما يحبه ويرضاه . )
المصدر:
طبقات الحنابلة : 1/345.

6 – عن معتمر بن سليمان
– رحمه الله – يقول : ( دخلت على أبي وأنا منكسر فقال مالك قلت مات صديق لي قال مات على السنة قلت نعم قال فلا تخف عليه. )

اللالكائي : 1/67/61.

7 – قال الإمام مالك- رحمه الله تعالى : «لو لقي الله رجل بملء الأرض ذنوباً ثم لقي الله بالسنة لكان في الجنة مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقاً».

ذم الكلام وأهله (5/76-77).

8 – قال الإمام أحمد: «مَنْ مَاتَ عَلَى الإِسْلاَمِ وَالسُّنَّةِ مَاتَ عَلَى الخَيْرِ كُلِّهِ».
سير أعلام النبلاء (11/296)

9-وقال يحيى بن جعفر :”لو قدرت أن أزيد في عمر محمد بن إسماعيل-أي البخاري-من عمري لفعلت،فإن موتي يكون موت رجل واحد،وموته ذهاب العلم”
تاريخ بغداد 2/24)

 | الرابط المختصر :