انقطاع التيار الكهربائي أثناء صلاة الجمعة

 |  قسم: فقه وسيرة  |  الشيخ : العلامة ابن عثيمين  |  المشاهدات: 445

فضيلة الشيخ، أحسن الله إليك، في يوم الجمعة صلى أناس في خلوة المسجد، فلما صلى بهم الإمام الركعة الأولى انقطعت الكهرباء فلم يسمعوا الإمام، فتقدم أحد المصلين فأكمل الصلاة بهم فما الحكم في ذلك؟

الجواب:

هذا صحيح، ما داموا أدركوا ركعة مع الإمام فإنهم يكملونها بركعة، وإذا تقدم بهم أحدهم فلا حرج، وهذا طيب، لكن لو لم يدركوا ركعةً مع الإمام حينئذ نقول: لا بد أن تخرجوا وتصلوا مع الإمام ولو على الأرصفة والطرق، أو تجعلوا إنساناً يسمع تكبير الإمام ويسمعكم -يعني: يبلغ- لأنه في هذا الحال لا يمكن أن يتموها جمعة حيث لم يدركوا ركعة، وقد قال النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم: «من أدرك ركعة من الصلاة فقد أدرك الصلاة». إذا لم يمكن أن يتموها جمعة فلا بد أن يسعوا إلى الجمعة مع الإمام.

المصدر: سلسلة اللقاء الشهري > اللقاء الشهري [46]
للشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله

الصلاة > صلاة الجمعة

 | الرابط المختصر :